تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تنزيل مجاني) .
 
 
النتائج 1 إلى 6 من 6
  1. #1
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية طالبة رضى الله
    الحالة : طالبة رضى الله غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 79558
    تاريخ التسجيل : 10-05-11
    الدولة : فى بيتنـــا
    الوظيفة : طالبة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 40
    التقييم : 13
    Array
    MY SMS:

    أذكـر الله يذكركـــــ

    Exclamation موضوع عن العمل التعاوني


    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
    أبى موضوع عن العمل التعاوني لو سمحتوا




    وبكون شآآآآآآكرة لكم








  2. #2
    مراقبة عامة
    الصورة الرمزية الرمش الذبوحي
    الحالة : الرمش الذبوحي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 20026
    تاريخ التسجيل : 15-09-08
    الدولة : ღ ع ــآبرة سبيل ღ
    الوظيفة : ღ تآمل آلمدى آلبعيد ღ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 28,300
    التقييم : 3144
    Array
    MY SMS:

    لآ آله آلا آنت سبحآنك آني كنت من آلظآلمين..

    افتراضي رد: طلب : موضوع عن العمل التعاوني


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    العمل التطوعي ، تقرير جاهز ، بحث جاهز ، مع مقدمة وخاتمة ومصادر

    تعريف العمل الطوعي
    لقد صار العمل الطوعي ومنظماته علماً يدرس في الجامعات والمعاهد والدورات التدريبية للمنظمات الطوعية، وقد انتشرت حوله الأدبيات وتشعبت. وكذلك ازداد الاهتمام في العقد الأخير بالمجتمع المدني ومنظماته ، ازدادت الإصدارات حوله كتباً او دوريات . وبالرغم من انتشار الأدبيات حول هذه التنظيمات الا ان هناك عدم وضوح وضبابية، بل وخلافات واختلافات في مفهومها مما يغيب روحها الملهمة ويسلبها، ويقعدها في غياهب الفكر التجريدي الجاف.

    ان تعريف العمل الطوعي يمكن ان يقوم على منهجين أحدهما طبيعة العمل الطوعي وأهدافه والآخر هو مفهوم المنظمات الطوعية في علاقتها بالكيانات المجتمعية المختلفة الأخرى وهي الدولة والقطاع الخاص والعائلة . وفيما يلي يوضح النهجين.

    2/1 طبيعة العمل الطوعي وأهدافه:

    جاء تعريف العمل الطوعي في مشروع قانون العمل الطوعي والإنساني لسنة 1999

    كالآتي:

    " يقصد به أي نشاط طوعي أنساني خيري غير حكومي او شبه حكومي يقوم به كيان طوعي وطني او كيان أجنبي مانح او منفذ لبرامجه. ويكون النشاط ذا أغراض اجتماعية او تنموية او اغاثية او رعائية او خدمية او علمية او بحثية يتم تسجيله وفقاً لاحكام هذا القانون"

    وفي تفسير (الكيان) يستثنى الآتي: أي شركة وأي نقابة وآي هيئة قانونية مسجلة بموجب قانون آخر وهذا الاستثناء للكيانات الأخرى يقوم على التسجيل بقوانين أخرى حتى لو كانت تشترك مع الكيانات الطوعية حسب تعريف القانون في أنها تؤدي عمل طوعي أنساني خيري غير حكومي الخ مثلاً الكيانات الثقافية.وفي تعريف القانون هذا إشارة لعلاقة العمل الطوعي بالسوق والقوانين التى تحكمه وكذلك إشارة للعلاقة بالحكومة او الدولة. لذلك يسمى هذا القطاع القطاع الثالث او القطاع الأهلي بمقابلته بالقطاع الخاص الذي يعتبر القطاع الثاني وبمقابلته بقطاع أجهزة الدولة التى تعتبر القطاع الأول. وفي تعريف لأحمد الطيب زين العابدين نجد التركيز على أهم جانب من جوانب السوق التى تحكم قوانينه القطاع الخاص وهو الأجر فيقول التعريف: " عمل مبذول خارج نطاق سوق العمل، أي عمل يبذل لاسباب إنسانية دون مقابل مادي او نقدي واجب السداد، يمكن ان يطالب به قانوناً او عرفاً"

    2/2 التعريف العلائقي

    ان التعريف العلائقي او العلاقاتي هو الذي تحدد فيه الجمعيات الطوعية بوصفها غير كيانات الدولة او القطاع الخاص او العائلة التى تملا المجال العام بين الأسرة والدولة والقطاع الخاص. وهذا التعريف الشامل يستعمل في تعريف منظمات المجتمع المدني الذي يقوم على أربعة مرتكزات: أولا التطوع والحرية في الانضمام، ثانياً مقابلته بأجهزة الدولة والعائلة والقطاع الخاص لانه يملا الفضاء بين هذه الكيانات وبوصفه مختلفاًعنها او نقيضاً لها ثالثاً انه ليس بأرثي ورابعاً الإدارة الديموقراطية السليمة للتنوع والخلاف في المجتمع ( مقدمه سعد الدين ابراهيم لكتاب حيد ابراهيم، المجتمع المدني والتحول الديموقراطي في السودان، القاهرة 1995).

    3/ العمل الطوعي في الإسلام والتراث

    أن القيم الاجتماعية وخاصة الدينية المتجذرة والمتعمقة في المجتمع السوداني ساعدت في تعميق روح العمل الطوعي فيه بالإضافة الى التراث الشعبي في الغناء والأمثال والذي يشيد بهذه الروح فتظل متقدة في المجتمع حتى بعد زوال الظروف المادية التى قام عليها هذا التراث الشعبي.

    وفيما يلي نورد مجموعة من الآيات الكريمة والأحاديث الشريفة توضح الحث على العمل الطوعي والذي هو بمثابة صدقة في الإسلام.

    قرآن كريم :

    · " وتعاونوا على البر والتقوى "

    · " ومن تطوع خيراً فهو خير له"

    · " وآتى المال على حبه ذوي القربى واليتامى والمساكين وابن السبيل"

    · " وفي أموالهم حق معلوم للسائل والمحروم" والمقصود هنا الزكاة ولكن هناك الحديث الذي يحث على الصدقة بعد الزكاة " في المال حق سوى الزكاة"

    · وتنداح دائرة العون والصدقة لتشمل الناس على اختلاف دياناتهم " لا ينهاكم الله عن الذين لم يقاتلونكم في الدين ولم يخرجوكم من دياركم ان تبروهم وتقسطوا إليهم ان الله يحب المقسطين"

    أحاديث شريفة:

    · " أن لله عباداً اختصهم لقضاء حوائج الناس، حببهم للخير وحبب الخير إليهم،

    أولئك الناجون من عذاب يوم القيامة"

    · "لأن تغدو مع أخيك فتقضي له حاجته خير من ان تصلي في مسجدي هذا مائة

    ركعة"

    · " من كان له فضل ظهر فليعد به على من لا ظهر له"

    · " خير الناس انفعهم للناس " وهذا الحديث يشير الى نفع الناس أجمعين وليس نفع

    المسلمين فقط.

    · " المال مال الله والناس عيال الله واحبهم الى الله انفعهم لعياله"

    · " تبسمك في وجه أخيك صدقة" وهذا يعني ان التصدق المعنوي له مكانته كذلك

    في الإسلام وقد يكون البعض اشد حاجة له من التصدق المادي

    · " مازال جبريل يوصني على الجار حتى ظننت انه سيورثه"

    · وقد اتخذت الصدقة في الإسلام والدولة الإسلامية صورة مؤسسية في شكل الأوقاف في صورها المختلفة المساجد ، الخلاوي الوقف الاستثماري لدعم المساجد ودور العلم.

    منقول , موفقة يارب





    التعديل الأخير تم بواسطة الرمش الذبوحي ; 12-02-27 الساعة 08:01 PM
    "
    "
    ..سآغيب عنكم مدة آذكروني بدعوة
    لعلهآ تصل آلى آلسمأء فيقول لهآ الله كن فتكون ..



  3. #3
    مراقبة عامة
    الصورة الرمزية الرمش الذبوحي
    الحالة : الرمش الذبوحي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 20026
    تاريخ التسجيل : 15-09-08
    الدولة : ღ ع ــآبرة سبيل ღ
    الوظيفة : ღ تآمل آلمدى آلبعيد ღ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 28,300
    التقييم : 3144
    Array
    MY SMS:

    لآ آله آلا آنت سبحآنك آني كنت من آلظآلمين..

    افتراضي رد: موضوع عن العمل التعاوني


    العمل التعاوني: تغيير كل شيء من أجل نجاح المهمة المستهدفة!



    دون تابسكوت وأنتوني ويليامز

    12/01/1428هـ

    في السنوات القليلة الماضية حلّ العمل التعاوني واسع النطاق محل التعاون التقليدي في غرفة الاجتماعات والمؤتمرات وغيرها من أماكن العمل التي تتطلب تعاونا وثيقا من الأطراف المشاركة من أجل نجاح المهمة المستهدفة.

    واليوم يعد العمل التعاوني عنصرا أساسيا لازما لنجاح الكثير من المشاريع، مثل الموسوعات وخطوط الطيران وأنظمة التشغيل وصناديق الاستثمار المشركة، وغيرها الكثير من الكيانات التي تتطلب تعاون فرق عمل تضم الآلاف من الأفراد.

    يساعد التقدم الهائل لتكنولوجيا الاتصالات الحديثة مع بدايات القرن الحادي والعشرين على توطيد علاقات وطرق التعاون بين أعضاء فرق العمل في مثل هذه الكيانات، حيث صار من الممكن تكوين فريق عمل واحد من مئات أو آلاف الأفراد وتكون الاستعانة بالإنترنت هي الطريقة الأولى للتواصل فيما بينهم.

    يعرب بعض قادة الشركات عن مخاوفهم من النمو الهائل لهذه المجتمعات التي تتواصل مباشرة عبر الإنترنت، بينما يحاول الكتاب إثبات أنه لا داعي لهذه الخوف، حيث تستطيع الشركات الذكية التي تستعين بتقنيات تكنولوجية متطورة أن تستفيد من القدرات الجماعية للتشجيع على الابتكار والنمو والنجاح.

    يعد الكتاب دليلا متميزا لأعمق التغيرات في عالمنا المعاصر، ويتحدى مجموعة من أكثر المعتقدات السائدة تأصلا عن إدارة الأعمال. يستفيد من الكتاب كل من يريد أن يفهم النزعات التنافسية في القرن الحادي والعشرين.

    يعتمد الكتاب على مشروع بحثي تكلف تسعة ملايين دولار، قام بإدارته دون تابسكوت. يستعرض الكتاب كيف يمكن لتعاون فرق العمل أن يسهم في الاقتصاد كما لم يحدث من قبل في تاريخ العالم.

    تقوم فرق العمل الآن بالتعاون في كتابة نشرات الأخبار التلفزيونية، فك الشفرة الجينية البشرية، تصميم برمجيات الكمبيوتر، البحث عن علاجات للأمراض المختلفة، تحرير الكتب الدراسية، اختراع آلات جديدة، وغيرها من الأنشطة التي صارت تمارس بصورة جماعية ويشارك فيها أعداد كبيرة من الأفراد.

    يعد الكتاب دليلا إرشاديا للعلاقة الجديدة بين المنتج والمستهلك، حيث يساعد القراء على شق طريقهم في العالم الرقمي. ففي شبكة العلاقات الاجتماعية تتولد المعرفة وتتناقل بين الناس الذين يتعلمون ويعلمون بعضهم. يستعرض الكتاب هذه الظاهرة والتوقعات المستقبلية لتطورها عندما يتم دمج أفكار وقدرات المستهلكين والموردين والمنتجين في منظومة العمل التعاوني.

    يستعرض الكتاب التطور الذي حدث للعمل التعاوني حتى الآن، فقد صارت مجموعات العمل بفضل الإنترنت قادرة على التعاون متجاوزة الحدود التقليدية للتواصل، ومن ثم يمكن لأفراد فرق العمل التعاون معا لإنتاج المحتوى والسلع والخدمات.

    يهدف الكتاب إلى شرح الفرص التي يقدمها العمل التعاوني للشركات.





    "
    "
    ..سآغيب عنكم مدة آذكروني بدعوة
    لعلهآ تصل آلى آلسمأء فيقول لهآ الله كن فتكون ..



  4. #4
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية طالبة رضى الله
    الحالة : طالبة رضى الله غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 79558
    تاريخ التسجيل : 10-05-11
    الدولة : فى بيتنـــا
    الوظيفة : طالبة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 40
    التقييم : 13
    Array
    MY SMS:

    أذكـر الله يذكركـــــ

    افتراضي رد: موضوع عن العمل التعاوني


    الرمش الذبوحي
    شكرآآآآ لج عجبني
    جزاكــــــــــ اللهـــــ جنة الفردوس






  5. #5
    مشرفة الصف 9
    الصورة الرمزية آلَحً ـَنٌوِنٌهِ♥}
    الحالة : آلَحً ـَنٌوِنٌهِ♥} غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 88274
    تاريخ التسجيل : 04-12-11
    الدولة : ﻋبـﺂ̲ږة ﺳ̲بـيےﻟ̲
    الوظيفة : ﺂﺻﻟﺂﺣ ﺂﻟﻧﭬۆﺳ~
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 1,057
    التقييم : 59
    Array
    MY SMS:

    آﻟﺂﭬﻋآﻟ ﺂﺑﻟﻏ̣̐ ﻣ̝̚ﻧ آﻟﺂﻗ̮ـ̃ۆﺂﻟ

    افتراضي رد: موضوع عن العمل التعاوني


    يڛڵمٍۅ عڵى آڵطرح ツ














  6. #6
    عضو جديد
    الصورة الرمزية بيليس
    الحالة : بيليس غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 97101
    تاريخ التسجيل : 26-05-12
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 6
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي رد: موضوع عن العمل التعاوني


    مشكوووووووووووووووووووووور






معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 14-02-26, 04:53 PM
  2. السلوك التعاوني
    بواسطة ام عليا في المنتدى تربية الوطنية / اجتماعيات
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 12-07-18, 09:40 PM
  3. بحث تقرير عن العمل الخيري - موضوع
    بواسطة shai6ona في المنتدى التربية الاسلامية
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 10-08-15, 09:07 PM
  4. موضوع عن العلم وا العلما
    بواسطة بنفسجي في المنتدى العلوم العامة
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 09-12-27, 06:01 AM
  5. بحث , تقرير , موضوع عن ( الجزاء من جنس العمل )
    بواسطة نانا الكعبي في المنتدى التربية الاسلامية
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 09-08-30, 05:04 AM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •